215454

توجيه قبل شراء كاميرا Canon أو Nikon

ملخص الموضوع

بعد مطالعة هذا الموضوع الحصري، ستعرف أهم أساسيات الكاميرات والعدسات من اجل الحصول على صور ومقاطع جميلة، لكن إليك أولا خلاصته:

أهم ما تجب معرفته:

1- معرفة أن موديلات الكاميرات متنوعة، ومتفاوتة في الإمكانيات، فهي مثل موديلات الهواتف متنوعة لتحقيق المزيد من المبيعات، فأحيانا نجد في موديل متوسط ما لا نجده في الذي أعلى منه، وطبعا يوجد في الأخير من المميزات ما لا يوجد في الموديل الأدنى.

2- قد تباع موديلات الكاميرات لوحدها أي جسد الكاميرا لوحده (يسمى boitier بالفرنسية)، فيخفض ذلك ثمنها. أو تباع معها العدسة العادية الأساسية التي من نوع 18-55 مليمتر، فيرتفع سعرها ب100 دولار تقريبا (وهو ثمن العدسة لوحدها).

يعني ان بالإمكان شراء كاميرا بدون عدسة، كبعض من لديه موديلات أخرى من نفس الشركة ولا يحتاج إلى عدسات إضافية من نوع 18-55 مليمتر.

3- الكاميرات نوعين الأول إنعكاسي reflex ويسمى dslr ، الثاني: النوع الغير إنعكاسي ويسمى mirrorless، وأغلب الكاميرات التي من شركة كانون من النوع الإنعكاسي.

4- أسعار الكاميرات من نيكون مرتفعة فهي تتراوح بين 350 دولار وآلاف الدولارات، لذا يمكن تصنيفها كما يلي:

نوع للمبتدئين جدا – نوع للمتوسطين – نوع للمحترفين، وأغلى ككاميرات التصوير السينمائي.

فسعر الكاميرات التي للمبتدئين يتراوح بين 350-550 دولار تقريبا. وسعر التي للمتوسطين بين 550-1000 دولار، وسعر التي للمحترفين فوق ذلك، وحتى المحترفين مقسمين إلى فئات.

وهذه ثلاث أمثلة للكاميرات المتوسطة ذات السعر المتوسط التي أقترحها:  

1- كاميرا canon 4000 d : هذه الكاميرا هي الوحيدة التي يمكن القول بأنها مخصصة للمبتدئين جدا في التصوير، وثمنها فوق 300 دولار، ضعيفة لا تصلح للإستمرارية في تعلم التصوير. وأهم سلبياتها مقارنة بالموديلات التي سنذكرها: كونها مصنوعة من البلاستيك كلها، فحوامل العدسات في كل موديلات كانون مصنوعة من الحديد لكي تتحمل تبديل العدسات المستمر، فكأنها مصنوعة لمبتدئ لن يستخدم إلا عدسة واحدة. كما أن لديها فقط 9 نقاط تركيز، ولا يوجد فيها تركيز أوتوماتيكي قوي (مهم لتصوير الفيديو)، وتصور فقط 3 صور في الثانية (وذلك ضعيف جدا في الفيديو). فهي الأرخص ولكن الأضعف، وإن كان البعض يلتقط بها صورا جيدة باستخدام العدسات التي سنذكرها.

2- كاميرا canon 200 d ، قوية في فئة المتوسطات، وسعرها بدون العدسة هو 500 دولار تقريبا، ومعها ب 600 دولار، يمكن العثور عليها بثمن أرخص عند بعض الباعة أو البحث عنها مستعملة بثمن أقل.

ميزتها القوية هي التصوير الجيد جدا للفيديو لما فيها من تركيز اوتوماتيكي قوي وقوة ألوان (فهي أفضل حتى من بعض الموديلات التي أعلى منها)، فهي الأصلح لتصوير لليوتيوب والسفريات لأن جودة الفيديو فيها رائعة جدا، وفيها منفذ مايكروفون (مهم)، وتصور 60 صورة في الثانية (جيد رغم أن ذلك لا يوفر إمكانية التصوير بالعرض البطيء)، وهي الأخف وزنا عند الحمل باليد مما يعني أنها الأنسب للسفر واليوتيوب.

ومن سلبياتها عدم إمكانية ضبط الإيزو أوتوماتيكيا (وذلك مهم في التقاط الصور)، لذا فهي أفضل في تصوير الفيديو منها في التقاط الصور، وإن كانت قوية أيضا في التقاط الصور لأن لديها 24.2 ميجابكسل. كما أن لديها 9 نقاط تركيز فقط.

والبعض يفضلها على الكاميرا 800 d التي سنذكرها كمثال أخير أسفله، رغم أن الأخيرة أحدث منها، وتحتوي على 49 نقطة تركيز. إلا أنها أقوى منها في تصوير الفيديو، وليست أقوى منها في تصوير الصور. أما سعرها فأقل من سعر 800 d.

3- canon 800 d ، من أفضل الموديلات الحديثة، ولكن سعرها أغلى قليلا من سابقتها 200 d، وهي مثلها في أغلب المميزات، لكن قد تزيد عليها في تصوير الصور، ولكنها دونها في تصوير الفيديو (كلاهما مهم حسب الأذواق).

ومن الموديلات الأخرى القريبة منها :

كانون 750، وكانون 77d. ونيكون 3500d (جيدة لتصوير الصور اكثر منها للفيديو)، ونيكون 5600 جيدة للإثنين (فيها مايكروفون). كل هذه الموديلات جيدة إذا توفرت بسعر مناسب.

ولابد من محاولة شراء عدسة 50 مليمتر بفتحة 1.8، فهي ضرورية في التقاط الصور، يمكن شراء كاميرا بدون عدسة، وشراء هذه العدسة بثمن تلك التي كانت ستأتي مع الكاميرا لأنها اكثر توفرا هنا (انظر المكملات).

5- المكملات والإضافات 

بعد شراء الكاميرا وعدستها العادية التي تأتي معها (العدسة 18-55 مليمتر)، يجب التفكير في شراء بعض العدسات الإضافية التي تركب على الكاميرا، فهي التي تصنع الصور الجميلة التي نراها كصور البورتريه للأشخاص حيث يظهر الوجه بوضوح وخلفه ضباب مثل صورة الطفلة المرفقة بهذا الموضوع، وغير ذلك كالتقريب (الزووم) والزاوية الواسعة التي تلتقط المشهد بصورة أكبر.

ومن أهم العدسات لتصوير الصور الرائعة وعمل ضباب خلف الهدف:

العدسة 50 مليمتر، فهي عدسة مشهورة ورخيصة ثمنها 100 دولار ، مهمة في تصوير الصور لأن فتحتها من النوع f 1.8 ، فهي عدسة واسعة تدخل الكثير من الضوء، فتصور جيدا في الليل وفي الأوضاع التي تقل فيها الإضاءة.

أما من يرغب في عدسة زوم قادرة على عمل ضباب بقوة أكبر مع فتحة عدسة أكبر أي من النوع f 1.8، فالمقترح هو العدسة 85 مليمتر، وثمنها فوق 200 دولار.

أما لتصوير الفيديو أو السفر (تصوير المسافر لما يحيط به)، فالأفضل هو العدسة 35 مليمتر ذات الفتحة f 1.8، فهي عدسة شهيرة أيضا، وسعرها فوق 200 دولار.

وتوجد عدسة زووم كبير، شهيرة لكن شهرتها دون الثلاث السابقة، فهي شهيرة لأنها رخيصة مقارنة بمثيلاتها من العدسات الطويلة التي يبلغ مداها 300 ملميتر تقريبا، لكن فتحتها ليست f 1.8، تقوم بتقريب المسافات بصورة أكبر لطولها وهي العدسة 75- 300 مليمتر، ثمنها 100 دولار.

وتوجد عدسات أخرى تختلف باختلاف الأذواق والإستخدامات، منها ما يصل ثمنه لعشرات آلاف الدولارات ، والذي ذكرناه هو العدسات الرخيصة والضرورية فقط !

كذلك سيحتاج المدون بعد شراء الكاميرا التي لديها منفذ مايكروفون، لمايكروفون من أجل تسجيل صوت جيد لليوتيوب والمقابلات والسفريات.

وسيحتاج كذلك لشراء بعض الأمور الأخرى كبعض الحوامل التي توضع عليها الكاميرا أو كالتي يحملها بها المدون الذي في الصورة التالية.

لذا من الممكن في البداية بالنسبة لمن يرغب في التقاط صور جميلة أن يشتري فقط العدسة 50 مليمتر ب 100 دولار تقريبا، ثم بعدها يفكر في شراء العدسات الأخرى.

ولفهم المزيد حول الكاميرات والعدسات طالع الموضوع
مقارنة بين هذه الموديلات

أولا: معلومات أساسية

– تختلف أنواع الكاميرا حسب الغاية منها، لذا يجب تحديد ما تريده من الكاميرا، هل تريدها للتصوير الفوتوغرافي أم للفيديو أم لهما معا ؟ فالأفضل لتصوير الفيديو هو الكامير الخفيفة ذات الشاشة القابلة للقلب والتحريك بحسب الزاوية المطلوبة ، وبعض هذه الشاشات تكون لمسية ، وذلك أفضل .

canon m3

والعدسات هي التي تنجز المهم في التصوير ، فهي التي تخرج الصور في الشكل المرغوب ، لذا تباع منفصلة وبأثمان تتراوح بين 100 دولار وما فوق.

ويسمى جسد الكاميرا بدون العدسة camera body ، ويظهر منه الحساس sensor الذي يجب حمايته من الأتربة والغبار.

ويأتي مع الكاميرا في الغالب العدسة 18-55 مليمتر.

ولا يجب التركيز على ماركة دون أخرى، فكل الصناعات جيدة، الإختلاف يوجد فقط في الأحجام وبعض المميزات الأخرى.

وكانون مشهورة بجودة الصور والمقاطع، أما سوني فإصداراتها أقوى في مجال التصوير حسب شهادة بعض المجربين، ولكن أغلى.

وأسعار الكاميرات dslr متفاوتة تبدأ ب 350 دولار مرورا ب 3000 دولار مثل الكاميرا المتوسطة في مجال التصوير السينمائي canon c300.

وأكثر الكاميرات المتوسطة السعر لا تصور الفيديو بالصيغة 4k ، وهي صيغة مهمة يرى بعض المدونين أن التصوير بها يجعل المقطع أقوى عند تحويله إلى 720.

– وتختلف أنواع الكاميرا فمنها ما هو من النوع DSLR وتعني Digital Single Lens Reflex ، فهذا النوع إنعكاسي Reflex تستطيع رؤية الصورة من الداخل إذا وضعت عينك على المدخل.

ومنها ما هو من النوع Mirrorless (أي بدون مرآة hybride بالفرنسية) ، لا تستطيع رؤية الصورة المنعكسة داخله . ويعتقد البعض أن الأخير أفضل للتصوير الفوتوغرافي، وأنه سيسود مستقبلا، وإن كانت بطاريته تفقد الشحن بسرعة أكثر من الأول.

– ويجب شراء الكاميرا من النوع International version لأن الموجهة لأمريكا يختلف شاحنها ، وغير ذلك.

– ووجود منفذ مايكروفون مهم لتسجيل الصوت أثناء التصوير، وكذلك منفذ السماعات للإستماع للصوت أثناء التسجيل لمعرفة جودته. وتختلف الكاميرات فمنها ما يتضمن هذه المنافذ ومنها ما لا يتضمنها، فمثلا كاميرا canon 6d mark 2 التي سعرها تقريبا 2000 دولار تتضمن منفذ مايكروفون ولا تتضمن منفذ للسماعات، في حين أن الكاميرا canon 80d التي دونها تتضمنها.

– أما بالنسبة للميجابكسل فينصح بتوفر الكاميرا على 15 ميجابكسل على الأقل في عالم التصوير اليوم ، والكاميرا التي تتوفر على 24 ميجا بكسل تعتبر جيدة جدا، ويوجد من بينها ما يصل إلى 50 ميجابكسل.

وفائدة الميجابكسل هي القدرة على تكبيير الصورة دون أن تفقد جودتها. 

– ويجب عند إختيار الكاميرا مراعاة أن يكون التصور بالصيغة hd  24p على الأقل. ومراعاة أن تتضمن الكاميرا على منفذ مايكروفون خارجي لإضافته إليها عند الحاجة في حال تصوير الفيديو ، لأن عدم وجوده يعني أنها لا تدعمه ، وبالتالي ستظل مشكلة قلة جودة الصوت قائمة وتضطر إن كنت من مصوري الفيديو إلى شراء كاميرا أحدث منها (الصورة التالية مثال لمايكروفون خارجي يتم شراؤه لكاميرا canon 70d)

وللتصوير لليوتيوب يمكن الحديث عبر مايكروفون خارجي تتم إضافته إلى الكاميرا إذا كانت تقبل ذلك ، أو استخدام مايكروفون وايرلس يتم وضعه على القميص وربطه بالكاميرا بالوايرلس عن طريق وصلة وايرلس (وهذا النوع يصلح للكانون أكثر منه للسوني).

ويمكن تصوير الفيديو، وتسجيل الصوت على حدة ثم دمج الصوت بالفيديو بعد ذلك.

أما التخزين فيجب التوفر على بطاقات ذاكرة جيدة من النوع السريع لتفادي مشاكل ضياع التسجيل.

– والأفضل أن يكون ال ISO من 100 إلى 12000 ، لكن في الغالب لا يتم استخدامه لأن المصورين يضعون خاصية الأوتوماتيكي له إن كانت متوفرة، فتقوم المصورة بالتصوير حسب درجة الظلام والضوء، وتحدد الأنسب. فهو الذي يرفع من درجة الضوء في حالة الظلام والعكس.

– وأغلب الكاميرات الجيدة تصور 60 صورة في الثانية 60 farme/s ، وكلما زاد هذا العدد كأن يكون مثلا 120 صورة ، كلما أمكن التصوير بالعرض البطيء slow motion. لهذا لم تدرج الكانون هذه الخاصية – هي وخاصية 4k – في موديلاتها التي سعرها 2000 دولار كالموديل canon 6d mark 2 ، بل تركتها للموديل canon 5d الذي سعره 4000 دولار، لأنها تعلم ان الذين يبحثون عن هاتين الخاصيتين هم المحترفون الذين يرغبون في تصوير أفلام بالكاميرا . 

ثانيا: العدسات

بعض أنواع الكاميرا قابل لتغيير العدسة وبعضها لا يقبل ذلك. وتختلف العدسات من حيث الإمكانيات بناء على ما ترغب في استخدامها له، فمثلا هل تريدها للفلوغ وتصوير الفيديو لليوتيوب (يجب أن تكون الزاوية واسعة ، أم تريدها لتصوير المناظر الطبيعية)، أم تريدها لعمل زووم أكبر لتصوير المناظر البعيدة ، أم لتصوير البورتريه لأشخاص بخلفية طبيعية أو ضبابية blur (تأثير العزل هو عمل ضباب خلف الهدف او على الهدف – كالوجه – وترك الباقي، شاهد هذا المقطع).

والعدسات تباع على حدة ، وهي التي تعطي للصور جمالية ، فهي بذلك قد تكون أهم من جسد الكاميرا نفسه ، لذا يجب اقتناء المفيد منها خصوصا العدسات ذات الفتحة الواسعة 1.8.

وتشترك كل العدسات في ثلاث أمور، وهي: البعد البؤري وزاوية التصوير وفتحة العدسة (أوسعها 1.8).

فالبعد البؤري هو رقم مكتوب على ظهر العدسة أمامه الحرف mm اختصار لوحدته وهي المليمتر.

وهو عبارة عن المسافة بين العدسة الخارجية lens والمستشعر الموجود داخل الكاميرا sensor.

ودور المستشعر هو التقاط الضوء وتحويله بشكل رقمي digital لتسجيل صورة في ذاكرة الكاميرا.

وكلما كان البعد البؤري كبيرا كلما كانت العدسة أطول.

ويوجد بعض العدسات يكون البعد البؤري فيها ثابتا (أي من النوع prime) لا يمكن زيادته ولا تغييره عند تركيبها، مثل العدسات الشهيرة: كانون 35مم و50مم و85مم، فهذا النوع لا يمكنك عمل زووم به ، فلا بد من أن تقترب بنفسك من الهدف أو تتبعد عنه حسب الحاجة. وقد يبدو هذا نقصا ، ولكن العدسات من هذا النوع تتميز بوضوح أكبر للصورة ، والتركيز فيها قوي جدا، إضافة إلى إمكانية عمل عزل ممتاز بها (وهي جيدة لإلتقاط صور البورتريه).

أما النوع الثاني من العدسات فهو الذي يكون فيه البعد البؤري متغيرا، ويسمى بعدسات الزووم zoom. فيتم التحكم في الزووم يدويا من خلال تدوير العدسة ، وتجد أقصى مدى ممكن للزوم مكتوبا على ظهر العدسة.

وكلما زاد البعد البؤري كلما كانت قدرة العدسة على التقريب أكبر، وكان سعرها أكبر، فمثلا توجد عدسات زووم معروفة للكانون ونيكون تصل إلى 300 مم. وتوجد عدسات أعلى من ذلك ، مثل عدسة الكانون 1200 مم، فهذه سعرها خرافي قد يصل إلى 180 ألف دولار.

ومن العدسات المعقولة السعر التي تصلح للتقريب: العدسة canon 75 – 300 mm (توجد عدسة مماثلة خاصة بالنيكون والسوني) ، وهي الأكثر شعبية في هذا المجال لثمنها المناسب وقدرتها على عمل زووم قوي لأن طول بعدها البؤري يصل إلى 300 مم. رابطها في علي أكسبرس.

أما زاوية التصوير، فيقصد بها إمكانية احتواء الصورة على أكبر قدر من التفاصيل ، أي أخذ أكبر قدر ممكن من محيط الهدف ، والصورة التالية توضح الزاوية التي يعطيها البعد البؤري المحدد ، ونلاحظ في أول الصورة أن العدسة التي بعدها البؤري 8 مم يمكنها أن تصور بزاوية 180 درجة ، أما العدسة التي بعدها البؤري 28 مم فيمكنها التصوير بزاوية 75 درجة ، وهكذا كلما زاد البعد البؤري كلما قلت زاوية التصوير حتى نصل إلى أطول العدسات المبينة في الصورة وهي عدسة 1000مم ، فهذه هي أقل الجميع زاوية تصوير ، ولكنها في نفس الوقت أطول العدسات أي أقدرها على عمل الزووم والتقريب.

ويوجد نوع خاص من العدسات معد أساسا للتصوير بزاوية عريضة يسمى ultra wide zoom lenses.

والزاوية العريضة مهمة للذين يقومون بالفلوغ كتصوير فيديوهات السفر ولليوتيوب ، لرغبتهم في أن تكون زاوية التصوير تظهر المناظر التي خلفهم، فالمنصوح به في هذا المجال هو العدسة 10-18 مم، وهي عدسة شهيرة ذات شعبية كبيرة لكن سعرها مرتفع شيئا ما، ولكنها ضرورية للتصوير بزاوية عريضة.

أما العدسة التي تعرض المشهد كله أي زاوية 180 درجة، فهي العدسة 8-15 مم، وسعرها غالي لذا فهي ليست ذات شعبية.

ومن أشهر العدسات العدسة canon 50 mm، وسبب شهرتها هو تصويرها بزاوية تشبه زاوية الرؤية في العين البشرية وهي 46 درجة، لذا تمj صناعة إصدارات عديدة منها بفتحات مختلفة.

وهي الأفضل لتصوير البورتريه لأنها تسمح بدخول كمية أكبر من الضوء، فهي عدسة مفيدة.

العدسات الشهيرة 35mm و50mm و85mm:

متوفرة لنيكون وكانون ولبقية الماركات. وهي عدسات ثابتة لا زوم فيها، لكنها تتمتع بفتحة واسعة وهي الفتحة f/1.8 (إلا العدسة 35مم التي فتحتها 2.0 وهي تقريبا مساوية ل 1.8)، وبجودة صورة أفضل من غيرها من العدسات.

أما العدسة التي تأتي مع الكاميرا عند شرائها فهي في عدسة الزووم 18-55 مم، وتفتح على الأكثر على f/3.5 في حالة الزوم 18 مم (أي عند وضع مؤشر العدسة على الرقم 18).

وتفتح على 5.6 في حالة الزووم الأقصى وهو 55مم، لذا فإن الضوء الداخل في الحالتين أقل بكثير منه في حالة الفتحة الواسعة f/1.8 . لذا فإن الفتحة f/1.8 تساعد في الإبداع أكثر عند التصوير لأنها تدخل كمية كبيرة من الضوء ، خصوصا في ظروف الإضاءة الخفيفة كداخل البيوت والتصوير الليلي.

ففي حالة الظلام تفتح العدسة 18-55 فتحة صغيرة مما يضطر الكاميرا إلى رفع الإيزو الأوتوماتيكي إلى 3000 أحيانا، مما يفسد الصورة، أما عند استخدام هذه العدسات فيظل الإيزو في وضعه الطبيعي بين 400-1600 (ملاحظة: أكثر المصورين يصور الصور النهارية بايزو يساوي 100 أو أكثر قليلا).

ولعمل مشهد ضبابي خلف الهدف (blur) يتطلب الأمر أمرين:

الأول فتحة واسعة كالفتحة 1.8، وبالتالي تنفع هذه العدسات الثلاثة في فعل ذلك.

الثاني زووم كبير ، فتنفع العدسة الطويلة 85 مم في ذلك ، لكن يجب أن تضع في الإعتبار أن زاويتها صغيرة ، فهي لا تصور الكثير من محيط الهدف كسابقتيها ، لذا تلاحظ أن صور الوجه التي يتم التقاطها بعدسات طويلة يكاد الوجه فيها يحتل معظم التفاصيل (يمكن عمله بالعدسة 50 مم).

والمتوسط سعرا من هذه العدسات الثلاث هو العدسة 50مم التي يمكنها أخذ زاوية متوسطة بها أيضا ، وهي كذلك ذات فتحة كبيرة 1.8 ، وتقدر على عمل ضباب خفيف. أما إذا لم تكن من هواة عمل الضباب فالأفضل لك هو العدسة 35 مم أو إن كنت تصور لليوتيوب والفلوغ، فهي الأفضل.

ولكي تعرف أي نوع من هذه الأبعاد يناسبك قم بوضع مؤشر العدسة 18-55 مم التي جاءت مع الكاميرا على الرقم 35 ، ثم صور بها لمدة أسبوع ، ثم بعد ذلك ضع المؤشر على 50 وصور بها لمدة أسبوع ، ثم قارن بين النوعين من الصور ، وانظر أيهما تجد فيه راحتك أكثر، وهل تحتاج لتقريب أكثر كالرقم 85 مم أو أعلى.

وأفضل شيء البدء بشراء العدسة 50 مم (سعرها 100 دولار)، ثم بعد ذلك تشتري الإصدارات الأخرى.

أما بالنسبة لعدسات الزووم ذات الفتحات الأخرى ، فيمكنك البدء بشراء عدسة 75-300 مم (سعرها متوسط).

ويجب الإنتباه إلى كون العدسات التي تشتغل مع نوع الحساس full frame يمكنها أن تشتغل مع نوع الحساس aps-c، ولكن العكس غير صحيح إذ تظهر تشوهات عند تركيب عدسة منها على كاميرا ذات حساس من النوع aps-c . فالكاميرا ذات الحساس (sensor) الذي من النوع full frame تكون أعلى وأغلى سعرا، وتسمى في حالة الكانون fx ، وفي حالة النيكون ef. أما الكاميرا التي حساسها من النوع الأخفض aps-c فهي أرخص، وتسمى في حالة الكانون dx ، وفي حالة النيكون ef-s.

والعدسات 35mm و50mm و85mm الخاصة بنيكون تشتغل مع النوعين (أي مع fx و dx). أما في حالة نيكون فإن العدسة 35مم تصلح فقط ل aps-c، أما العدسة 50مم التي تساويها في السعر فتصلح للنوعين.

لذا يجب عند شراء العدسات التفكير في ما سيقع إذا قررت تغيير الكاميرا التي من نوع aps-c بكاميرا من نوع full frame، وكانت العدسات تدعم aps-c فقط ، لأنك في هذه الحالة لن تستخدمها وستضطر إلى شراء عدسات أخرى للنوع الجديد.

الصور التالية ملتقطة بهذه العدسات من أجل الإطلاع على زاوية التصوير، والقدرة على عمل خلفية ضبابية:

فإذا كنت تريد اظهار الوسط الذي يقف فيه الشخص بشكل أكبر – محيطه – فإن ما يصلح لك هو العدسة 35 مم ، لكن إذا اقتربت لدرجة 50 سنتمتر من الشخص والتقطت له صورة بورتريه بهذه العدسة فإن الكثير من تفاصيل وجهه سيظهر مما قد يفسد جمالية الصورة ، والأفضل في هذا التقاط وجهه بالعدسة 85 مم من على بعد ، فذلك أجمل .

وينصح الخبراء بضرورة الحصول على العدسة 50مم للتصوير لليوتيوب، وكذلك لعمل صور بورتريه، وهي ثلاثة انوع: نوع فتحته 1.2 وآخر 1.4 والأخير الأرخص فتحته 1.8.

وقد تم عمل تحديث لها فأصبحت stm أي قادرة على التماشي مع الكاميرات الداعمة للأوتوفوكس auto focus، فيكون التركيز أوتوماتيكي.

لذا من الأفضل عند شراء كاميرا أن تكون متوفرة على خاصية الأوتوفوكس، فمثلا إصدارات نيكون الحديثة مثل الموديلات 80d-70d-200d تتوفر كلها عليها، أما الموديلات القديمة مثل 60d-600d فلا تتوفر عليها.

كذلك نصح أحد المدونين بعدستين مهمتين لتصوير الفيديو لليوتيوب وقد ذكرنا نوع الأولى، هما:

العدسة الأولى Sigma Objectif 18-35 mm F1,8 للكانون، ثمنها غالي لكنها خيالية إذ يمكن اعتبارها مجموعة من 5 عدسات أساسية تم تركيبها مع بعضها البعض. وفتحتها 1.8 وممتازة في عمل الضباب خلف الهدف blur.

والبعد البؤري 18-35 هو الأنسب لتصوير الفيديو لليوتيوب في رأيه.

العدسة الثانية هي Canon EF 100 mm f/2,8 ، غالية الثمن، والتصوير بها واضح جدا إذ تظهر أدق التفاصيل كأزرار التحكم وغيرها .

والبعض يختار عدسات 18-35 مم بفتحة 4، على أخرى فتحتها 2.0 لأن الأولى يوجد فيها مثبت فيديو video stabiliser المهم عنده في تصوير الفيديوهات للفلوغ (سعرها 900 دولار)، وكذلك يختار كاميرا ذات شاشة متحركة على أخرى ثابتة لأن الأولى أفضل للفلوغ.

ثالثا: بعض أنواع الكاميرات

الموديلات كثيرة، ولكن نتحرى السعر المناسب مع الإمكانيات المعقولة للفئة المتوسطة :

Canon 200D: موديل جيد الإمكانيات، أهم خصائصه: حساس من نوع APS-C . الدقة: 24.2 MP. اتصال العدسة: Canon EF-S. الشاشة: لمسية متحركة. سرعة التصوير المستمر: 5fps. دقة الفيديو: 1080p. نقاط التركيز 9. يصور 60 صورة في الثانية، ولديه خاصية الويفي . وأهم ما فيه هو نظام الوتوفوكس المتطور الذي يتضمنه  وهو dual pixel autofocus، وهذا النظام هو الذي لا تتضمنه الكاميرا 800d مثلا. السعر فوق $550، الرابط في على اكسبرس.

عيبها الوحيد هو بطاريتها المنخفضة، لكن يمكن شراء بطارية أخرى لدعمها.

فهي أفضل في مجال الفيديو من كل الكاميرات التي تحت ال 80d مثل: 750d و800d و77d لأنها عبارة عن 80d صغيرة. وهذا المقطع يوضح جودة التصوير بها. وكذلك هذا المقطع، والصورة أسفله من المقطع الأخير. وتبين الأدوات التي يستعملها هذا المدون في الفلوغ.

صغيرة. وهذا المقطع يوضح جودة التصوير بها. وكذلك هذا المقطع، والصورة أسفله من المقطع الأخير. وتبين الأدوات التي يستعملها هذا المدون في الفلوغ، انظر الصورة 1 أسفله.

فهو يستخدم العدسة العريضة 10-18 مم للفلوغ للفيديو، ويصور الصور الفتوتوغرافية بالعدسة 50 مم (اسم الحامل مذكور في الدقيقة 4 تقريبا).

لكن من سلبياتها عدم إمكانية ضبط الإيزو أوتوماتيكيا، وذلك مهم في التقاط الصور، لذا فهي أفضل في تصوير الفيديو، ولا بأس بصورها (جيدة).

canon 800d: جيدة وخفيفة وتتضمن الكثير من الخصائص المهمة، 24.2 ميجابكسل، ومنفذ للميكروفون، وشاشة لمسية قابلة للقلب، وتتميز ب 49 نقطة للتركيز الأوتوماتيكي auto focus.

وتتضمن على الويفي ووسائل الوصل الأخرى كالبلوتوث، وعلى فلترات للتأثير على الصور، وتطبيق الهاتف camera connect الذي يسمح بتصفح الصور في الهاتف واستيرادها والتحكم في الكاميرا من بُعد.

والبطارية تصور 600 صورة قبل أن تنفذ، وذلك منطقي نتيجة لوجود البلوتوث وغيره.

سعرها في علي أسبرس مع العدسة تقريبا 600 دولار، وبدون عدسة تقريبا 500 دولار. وهي أفضل موديلات كانون التي من سلسلتها نتيجة للسعر المعقول مقارنة بإمكانياتها الجيدة.

سلبياتها: لا تتضمن تصوير الفيديو بال 4K.

canon 4000d: هو الموديل الحديث الأرخص والأضعف، فهو للمبتدئين. المستشعر من نوع aps، ويحتوي على 18 ميجابكسل، وعلى حامل عدسة من نوع EF، وعلى إيزو بين 100-6400 (في الأخريات يصل الإيزو إلى 26 ألف)، ويصور 1080، وأقصى مدة للفيلم هي 29 دقيقة، وعلى 1.5 ضعف، وعلى خاصية الويفي، ويمكن الإتصال بالأجهزة الذكية من خلال تطبيق Canon Camera Connect، وتصور البطارية 500 صورة، والوزن حوالي 430 جرام، ويقبل جميع عدسات EF وEF-S، ويتضمن وصلة hdmi، ويصور 30 صورة في الثانية (في الأخريات 60 صورة في الثانية).

ولديه 9 نقط تركيز مثل الموديل 1300 و2000، ولا يحتوي على منفذ ميكروفون، والبروسوسر قديم جدا (من عام 2010)، ويصور 3 صور في الثانية قي وضع الصور المتتابعة (مثل الموديلات السابقة في حين يصور الموديل 800 ثمان صور، ويصور الموديل 200 خمس صور)، وأغلب عناصره مثل mount مصنوعة من البلاستيك لتخفيف السعر مع أن صلابة الماونت مهمة جدا لكي يتحمل التبديل المستمر للعدسات.

فهو موديل ضعيف مقارنة بكاميرات ال dslr الأخرى،  لذا لا يمكن مقارنته بها، بل بالكاميرات العادية، وليس للمحترفين. السعر 300 دولار في أمازون.

canon 2000d: صدر مثل سابقه 4000d في مارس 2018، والفرق بينهما هو انه يتضمن 24 ميجابكسل، وقدرة أفضل على تصوير الفيديو. وهو إضافة إلى موديل 4000 الأرخص في مجال كاميرات كانون، وهو أفضل من موديل 4000 والفرق بين سعريهما 100 أورو. وهو المكافئ لنيكون 3500.

Canon 750d: من مميزاته: دقة الكامير 24.2 ميجابكسل، والمستشعر من نوع aps، والتصوير بدقة 1080، وتدعم الويفي، ونظام تركيز تلقائي، و19 نقطة تركيز. والموديل 760d أفضل. رابط علي أكسبرس بدون عدسة تقريبا 500 دولار.

canon 70d: إصدار قبل 2013. من أجود أنواع كانون، كبير الحجم مقارنة بسابقاته، صلب مقاوم للصدمات، وله منفذ مايكروفون خارجي، و20 ميجابكسل، وحسب أحد المدونين إذا تم شراء عدسة عريضة له كالعدسة 10-18 مم تكون زاوية التصوير رائعة للفيديو لليويتوب. 
ويتضمن 20.2 ميجابكسل، ومستشعر APS-C، ومنفذ للمايك، و19 نقطة تركيز، التصوير ب 1080، وجود الفلاتر. الثمن فوق 800 دولار في أمازون.

canon 77d: تصلح لليوتيوب، جيدة التصوير وذات شاشة لمس، شاهد تصويرها للفيديو في آخر هذا المقطع  هنا. ثمنها مرتفع ورابطها في علي أكسبرس مع العدسة فوق 800 دولار، وبدونها فوق 700 دولار. وتوجد في أمازون بدون العدسة، وتوجد مستعملة بأقل من ذلك.

Canon 80d : موديل حديث، سعره أغلى من سعر 800d، تركيزها الأوتوماتيكي على الوجه ثابت بصورة جيدة أثناء تصوير الفيديو، وألوانها جيدة لا تحتاج لتعديل بعد التصوير، وشاشتها يمكن قلبها، وعمر بطاريتها جيد، لكنها لا تصور 4k. الرابط في علي أكسبرس فوق 800 دولار.

canon g7x: قديمة، من أشهر الكاميرات عند المدونين لليوتيوب والفلوغ، وتصويرها هو الأفضل مقارنة بالكثير من الأنواع الأخرى (بما في ذلك الغالي)، وهي صغيرة وخفيفة، لكنها بلا منفذ مايك (سلبية)، وعدستها ملتصقة من نوع 24 مليم (سلبية أخرى إذ لا تقبل إضافة عدسات أخرى)، وفيها 3 ماركات أفضلها الرقم 2، وسعرها تقريبا 400 دولار في أمازون.

Nikon d5600: موديل حديث، وزنه خفيف (450 جرام)، وشاشة لمسية، وتتوفر على الويفي ووسائل الوصل، وعلى منفذ المايك، وتركيز يستخدم 39 نقطة مع نظام تتبع 3d، و24.2 ميجابكسل، وفلترات كثيرة، وصورة ملتقطة رائعة. سلبياتها: الثمن قريبا من 600 دولار.

Nikon d3400: سعرها متوسط، ووزنها خفيف (650 جرام)، وتركيزها جيد مع نظام تتبع 3d حيث يمكنها التركيز على هدف متحرك، وتصور 6 صور في الثانية فقط (mode rafale)، لذا هي أفضل للبورتريه وصور المناظر الطبيعية.

السلبيات: شاشة غير لمسية، وبلا منفذ مايك، وبلا ويفي لنقل الصور. رابطها في علي أكسبرس، والسعر 500 دولار تقريبا. والموديل الذي يليها:

Nikon D3500: ثمنها 470 دولار من هنا. أفضل من الموديل السابق.

Nikon d7500: هي الأحدث في السلسلة d7، تزن 640 جرام، وبشاشة لمس قابلة للطي، ومنفذ hdmi للتصفح على شاشات أخرى كالتلفزيون، ومنفذ مايكرو، والويفي ووسائل الوصل الأخرى كالبلوتوث، وتركيز 51 نقطة (جيد)، وتصور 8 صور في الثانية في الوضعية (mode rafale) على شكل jpg، وذلك جيد، وتدعم 4k، والإيزو فيها قوي، وكذلك البطارية قوية.

سلبياتها: سعرها فوق 800 للكاميرا  بدون العدسة، وفيها منفذ تخزين واحد بالنسبة لبطاقات الميموري (كان أفضل أن يكون فيها أكثر من منفذ لتخزين كمية أكبر).

sony s6300: من النوع Mirrorless ، ذكر أحد اليوتيوبرز أنه اشتراها بدلا من كانون 80d ذات المميزات القوية ، نتيجة لإفتقار الأخيرة لخاصية التصوير 4k ، فانبهر بجودة الصورة التي تخرجها ، فجودتها اعلى من الكانون 80d، ولكن من عيوبها أنها تسخن جدا إذا تم تصوير الفيديو بها لمدة 30 دقيقة، إضافة إلى أن ألوانها تحتاج للتعديل أحيانا بعكس الكانون 80d التي لا تحتاج ألوانها لتعديل.
ويمكن تركيب عدسات الكانون على سوني بواسطة adaptator يباع لوحده.
السعر فوق 700 دولار في أمازون.

sony nex a5100: من أرخصهم، ويوجد بها منفذ مايك. السعر 450 دولار تقريبا، الرابط في أمازون

كاميرا الهاتف: الفرق بينها وبين الأخرى أن زاوية الهاتف هي الأصغر التقاطا (لا تعرض الكثير من المحيط)، لكن في المقابل يعتبر الهاتف أسرع في مجال التركيز، فعند تدويره نحو جهة ما يلتقطها بسرعة ويثبت عليها لأن المعالج الذي فيه أقوى من معالجات الكاميرات، فهو  أسرع في ذلك.

كما يمكن اضافة مايكروفون إليه واستخدامه في البداية لليوتيوب ثم بعد ذلك شراء كاميرا متخصصة.

وإذا كانت الكاميرا الخاصة به جيدة فيمكنه التقاط صور جيدة كبداية في عالم التصوير.

وهو قوي في مجال الفيلترات إذ يحتوي على الكثير منها.

الصورة 1
  • شارك الموضوع
Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
error: Content is protected !!